عطف البيان

تعريف عطف البيان:
عطف البيان تابع جامد يشبه النعت في إيضاح متبوعه إن كان معرفة وفي تخصيصه،مثال:سافر صديقُك خالدٌ.
تنبيه:سمي عطف البيان بهذا الاسم لأنه تكرار للمعطوف عليه بما يوضحه أو يخصصه لزيادة البيان فكأنك عطفته على نفسه بدون أداة
علاقة عطف البيان بالمعطوف:
عطف البيان يوافق متبوعه في أربع حالات من عشرة أوجه:
- الإعراب (الرفع أوالنصب أوالجر)
- والنوع (التذكيرأوالتأنيث)
- والتعريف أوالتنكير 
- والعدد (الإفراد أوالتثنية أوالجمع)
من مواضع عطف البيان:
- الاسم بعد الكنية،مثال:أبو حفص عمربن الخطاب.../ أم المؤمنين عائشة..../ابن الخطّاب عمر...
- والاسم بعد اللقب،مثال:الفاروق عمربن الخطّاب.../ الكذّاب مسيلمة...
- والاسم المعرّف بعد اسم الإشارة،مثال:هذا الولد ذكيّ
- والاسم بعد الوظيفة،،مثال:عالجني الطبيب سمير
- وبعد كلمات (السّيد،السيدة،الآنسة،الأخ،الأخت،الوالد...(،مثال:السيّد أحمد ....
- والاسم المفسِّر بعد المفسَّرّ،مثال:هذا خاتم من لجين فضّة
بين عطف البيان والنعت:
- كلاهما يوضّح متبوعه إن كان معرفة ويخصّصه إن كان نكرة.
- النعت يكون مشتقاً أو جامداً مؤولاً بالمشتق أما عطف البيان فلا يكون إلا جامداً أو مشتقاً بمنزلة الجامد.
تنبيه:يكون عطف البيان اسما مشتقا بمنزلة الجامد إذا كان علما مثل (الحارث ومحمود وكريم...)
1- هناك مشابهة كبيرة بين عطف البيان وبدل الكل من الكل في المعنى والإعراب.
2- ويختلفان:
-  في أن عطف البيان يؤتى به لتوضيح المعطوف عليه أو تخصيصه أما البدل فيدل على المبدل منه ذاته بحيث يدلان على ذات واحدة ومعنى واحد
-  وفي أنّ عطف البيان لا يكون ضميرا ولا تابعا لضمير ولا جملة ولا تابع لجملة ولا فعلا بخلاف البدل،مثل قوله تعالى: " ومَن يَفْعَلْ ذلكَ يلْقَ أثامًا يُضَاعَفْ لَهُ العَذابُ."
- وفي أن البدل على نية تكرار العامل ولهذا يمكن للمبدل أن يحل مكان المبدل منه،فإذا قلنا:سافر أبوك محمد،يمكننا أن نحذف المبدل منه وندخل العامل على البدل مباشرة فنقول:سافر محمد،وبذلك  يكون البدل قد استقل بمفرده بالفعل سافر.
- كل عطف بيان صح إحلاله مكان المعطوف عليه دون أن يحدث خلل لفظي أو معنوي جاز إعرابه بدل كل من كل وإن لم يصح إحلاله محل المتبوع فهو عطف بيان
-  كل بدل هو عطف بيان وليس كل عطف بيان هو بدل.
- والغالب في عطف البيان أن يكون أشهر من متبوعه لكي يزيده بياناً،وقد يكون مساوياً أو أقل،والتوضيح حينئذ يحصل باجتماعهما معا،مثال:هذا خاتم من عسجد ذهب. )العسجد هو الذهب واللفظ الثاني أشهر)
أمثلة لا يكون فيها عطف البيان بدلا:
هناك شرطان إذا توفرا كان التابع بدلا وليس عطف بيان:
أن يصح إحلال البدل مكان المبدل منه ولا يحدث خلل لفظي أو معنوي في الجملة.
2- اليدل على نية تكرار العامل.
- زارنا الطبيب خالد.(خالد بدل أو عطف بيان) لأنه يمكننا أن نضع التابع مكان المتبوع فنقول:زارنا خالد.
- يا محمد الطبيب...(الطبيب عطف بيان وليس بدلا) لأنه لا يصح أن نقول:يا الطبيب،لوجود خلل في اللفظ وهو مناداة اسم معرف ب (ال) بأداة النداء (يا) وهذا لايجوز.
- يا أيها الطبيب محمد….(الطبيب عطف بيان وليس بدلا) لأنه لا يصح أن نقول:يا أيها محمد، لوجود خلل في اللفظ وهو مناداة اسم غير معرف ب (ال) ب (يا أيها) وهذا لايجوز.
- يا أيها الرجل صديق عمر….(صديق عطف بيان وليس بدلا) لأنه لا يصح أن نقول:يا أيها صديق عمر، لوجود خلل في اللفظ وهو مناداة اسم مضاف ب (يا أيها) وهذا لايجوز.
- يا أخويّ عبدَ الّله وخالداً...(عبد عطف بيان وليس بدلا) لأنه لا يصح استبدال (أخوي) ب (عبد الله وخالدا) لأن (خالدا) تابع لتابع المنادى وحكم تابع المنادى إذا كان عطف بيان أن ينصب تبعا للفظ المنادى أو لمحلّه ولوأردنا جعل (عبد) بدلا في هذه الجملة لرفعنا (خالد) على اعتبار أنه منادى مستقل مبني على الضم في إحلاله محل متبوعه فهو علم مفرد،وفي هذه الحالة تكون الجملة: يا أخويّ عبدَ الّله وخالدٌ.
- فاطمة مرضت أمها عائشة. (عائشة عطف بيان وليس بدلا) لأنه لا يصح استبدال (أم) ب (عائشة) لأنه يؤدي إلى خلل في المعنى فلا يصح أن نقول: فاطمة مرضت عائشة
أحمد أفضل الناس الرجال والنساء . (الرجال عطف بيان وليس بدلا) لأنه لا يصح استبدال (الناس) ب (الرجال) لأنه يؤدي إلى خلل في المعنى فلا يصح أن نقول:أحمد أفضل الرجال والنساء . 
- أنا ابنُ التَّاركِ البكريِّ بِشْـرٍ...عليهِ الطـيرُ ترقُبُـهُ وُقوعـا 
(بشـرٍ عطف بيان وليس بدلاً)،لأنه لا يصح استبدال (البكري) ب (بشر) لأنه يؤدي إلى خلل في اللفظ فلا يصح أن نضيف المعرف ب (ال) إلى المجرَّد منها،إلا إنْ كان المضاف صفة مثنـَّاة أو مجموعةً جمع مذكَّر سالم.



التعليقات

التعليقات تحتاج لموافقة صاحب المدونة لنشرها.


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل